أخبار عاجلة

السيسي يحذر من الوقيعة بين مسلمي ومسيحيي مصر بعد تكرار حوادث طائفية

حذر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس من محاولات الوقيعة بين المسلمين والمسيحيين في بلاده وذلك بعد وقوع عدة حوادث طائفية في محافظة المنيا بصعيد مصر خلال الأشهر القليلة الماضية.

وقال السيسي في كلمة خلال حفل تخرج دفعة جديدة من الكلية الحربية “كلنا كمصريين يجب أن ننتبه جدا لكل المحاولات التي تبذل للوقيعة بين المصريين… عندما نتكلم عن أننا كلنا شركاء فهذا معناه أننا مصريون جميعا، حقنا متساوون ، لا لأحد زيادة على الآخر”.
 و قال “كلنا شركاء في هذا الوطن. لا يليق بنا أن نقول هذا مصري مسلم وهذا مصري مسيحي.. هو مصري له مال لنا وعليه ما علينا”.

وأضاف “هناك دولة اسمها دولة القانون، من يخطئ يحاسب بالقانون من أول رئيس الجمهورية إلى أي مواطن”.

 
والعلاقات بين المسلمين والمسيحيين في مصر يسودها الوئام بشكل عام لكن تندلع أعمال عنف بدوافع طائفية بين الحين والآخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.