أخبار عاجلة

طلقت زوجها لأنها وقعت في غرام فتاة تحوّلت الى رجل

 ديد بارلو وتيفاني غرايمز ثنائي أميركي لا يشبه غيره؛ بدأت القصة عندما ولد ديد كفتاة، والتقى بتيفاني التي تركت زوجها الأول ظناً منها انها مثلية الجنس، بعدما وقعت في غرام ديد.

تقول تيفاني البالغة 41 عاماً أنها انفصلت عن ديد عندما قرر أن يتحوّل جنسياً، ولكنها تقبّلت الوضع في ما بعد، لأنها كانت تحبه، بحسب تعبيرها.

ديد البالغ 33 سنة، قال إنّه لم يكن مرتاحاً كأنثى. منذ عمر الثلاث سنوات، كان يرتدي ثياباً كالفتيان ويحاول اخفاء ملامح الأنوثة من طريق ارتداء المعاطف. وقد حاول بناء علاقة مع شبان، وتزوّج في ما بعد لسبع سنوات.

كذلك، أشارت تيفاني الى أنها كانت متزوّجة عندما وجدت أنها تنجذب للجنس المماثل أيضاً.

أثناء مشاهدة وثائقي عن التحوّل الجنسي، وجد ديد ما عليه فعله من دون البوح لتيفاني، خوفاً من خسارتها. ووفقاً لموقع “الدايلي ميل” البريطاني، اعترف ديد بذلك بعد عام لتيفاني، التي عارضت في البدء.

أواخر عام 2011، بدأ ديد العلاج الهرموني لتظهر تغيّرات في مظهره الخارجي. وفي تلك الفترة حملت تيفاني من متبرّع التي لفتت الى انه “كان من الصعب اعتياد كل التغيّرات وأن حياتهما الجنسية تأثرت”، لكن الآن: “الآن لدينا حياة جنسية صحية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.