أخبار عاجلة

جامعة أسيوط تشارك في الملتقى الطلابي الإبداعي الثامن عشر بـ لبنان ببحث عن فنون أزياء التلي

أعلن الدكتور منصور المنسي عميد كلية التربية النوعية بجامعة أسيوط عن مشاركة الكلية في  الملتقى الطلابي الإبداعي الثامن عشر تحت عنوان معالجات وحلول الشباب للتحديات المعاصرة وأزمة الهويات الفرعية وذلك تحت رعاية الدكتور احمد عبده جعيص رئيس الجامعة والذي ينظمها المجلس العربي لتدريب طلاب الجامعات العربية في الجامعة الحديثة للإدارة والعلوم في الجمهورية اللبنانية خلال الفترة من  4 إلى 8 من سبتمبر القادم والذي يهدف إلى مساعدة الشباب على البحث عن مجال يمكنهم الإبداع فيه بما يسهم في تنمية المجتمع وتشجيع المتميزين والموهوبين منهم على الاستمرار والمثابرة على العمل الجاد بالإضافة إلى تدعيم الانتماء العربي لديهم وتوثيق الأواصر وتبادل الخبرات بين الجامعات المشاركة من خلال عدد من المحاور في البحث العلمي والإبداع التكنولوجي والنشاط الفني والثقافي وفى هذا الإطار تحدث الدكتور منصور المنسي عميد كلية التربية النوعية بجامعة أسيوط والمشرف على البحث المقدم في الملتقى الطلابي والذي يحمل عنواناً فنون أزياء التلي في محافظة أسيوط بين التحديات المعاصرة وتأكيد الهوية الوطنية للطالبة ريهام أحمد عبد السلام والذي  يهدف إلى الحفاظ على تراث البيئة الشعبية لمحافظة أسيوط وتوظيف فنون التراث عامة وفن وحرفة التلى خاصة في إنتاج أعمال فنية مستحدثة للحفاظ على الهوية الوطنية والتركيز على الرموز التراثية لفن وحرفة التلي لتأكيد الهوية من خلال الاهتمام بمفردات التراث الشعبي إلى جانب فتح آفاق جديدة لاستحداث تصميمات جديدة مستلهمة من الوحدات الزخرفية لفن وحرفة التلي وتشجيع مشاركة الشباب على إقامة ورش عمل لتعلم حرفة التلى لتنمية الموارد البشرية والصناعات الصغيرة في الدولة وقد أشار الدكتور المنسي إلى أهم توصيات البحث منها الاهتمام بفن التلي واعتباره سلعة رئيسية إنشاء دبلوم خاص لفن التلي وعمل معارض لهذا التراث داخل وخارج مصر إلى جانب تدعيم رجال الأعمال لهذه الحرف قبل اندثارها وإدخال الكمبيوتر في هذا الفن لإنتاج أشكال تتناسب مع العصر الحديث كما أوصي بتطوير تصميمات ملابس التلى لتواكب الحضارة والتمسك بالتراث مع التطلع إلى كل ما هو جديد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.