أخبار عاجلة

الإفراج عن 192 سجينًا بعفو رئاسي

 أفرجت وزارة الداخلية المصرية اليوم الخميس، عن 192 سجينًا جنائيًا، بالعفو عن باقي مدة العقوبة لـ112 منهم، والإفراج الشرطي عن الـ80 الآخرين، في إطار عفو رئاسي.

وقالت الوزارة في بيان، إن الإفراج يأتي تنفيذًا لقرار صادر عن رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، بشأن العفو عن باقي العقوبة بالنسبة لبعض المحكوم عليهم.

وأشار البيان، إلى أن اللجان التي عقدت لفحص ملفات السجناء وتحديد المستحق منهم، خلصت إلى أن 112 نزيلاً يستحقون الإفراج عنهم بالعفو، و”الإفراج الشرطي” عن الـ 90 الآخرين.

و”الإفراج الشرطي” في القانون المصري، يتضمن أوجهًا عدة، بحيث يفترض للإفراج عن المحبوسين توافر عدة شروط يتعلق بعضها بالعقوبة المحكوم بها، وبالمدة التي يجب أن يقضيها المحكوم عليه بالسجن، فضلاً عن الشروط التي يجب أن تتوافر في المحكوم عليه نفسه.
 

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي، أصدر قرارًا آخر بالإفراج عن 144 سجينًا جنائيًا، وذلك في إطار مبادرة بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو، بالإضافة إلى العفو في 17 يونيو الماضي، عن 165 شابًا، وإلغاء العقوبات المقررة ضدهم في خرق قانون التظاهر بأحداث مختلفة، فيما أفرجت الداخلية المصرية، أغسطس الماضي، عن 198 سجينًا جنائيًا، بالعفو عن باقي مدة العقوبة لـ125 منهم، والإفراج الشرطي عن الـ73 الآخرين، في إطار عفو رئاسي صادر بمناسبة الذكرى الـ63 لثورة 23 يوليو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.