أخبار عاجلة

قتلى وجرحى بهجومين للكردستاني شرقي تركيا

قتل عنصر أمن وعسكريان أتراك وأصيب 6 آخرون بهجومين شنهما مسلحو حزب العمال الكردستاني استهدف أحدهما نقطة أمنية في محافظة إلازيغ، وهز الآخر قاعدة عسكرية في محافظة ديار بكر شرقي تركيا.

وأشار مصدر أمني   إلى أن المسلحين هاجموا منطقة أمنية في قرية برماز بناحية معدن التابعة لمحافظة إلازيغ، فقتلوا أحد حراس القرية وأصيب اثنان من زملائه.

كما أبلغ مصدر أمني تركي آخر، في وقت سابق، بأن “عسكريين اثنين أحدهما برتبة ملازم أول قتلا، وأصيب 4 جنود، جراء هجوم بالقذائف الصاروخية شنه مسلحون من حزب العمال الكردستاني على قاعدة عسكرية في محافظة ديار بكر شرقي البلاد”.

وأشار المصدر إلى أن تعزيزات أمنية بدأت تصل إلى مكان الحادثين، فيما تحلق مروحيات الجيش فوق الموقع.

ويأتي الحادث على خلفية ما تشهده مناطق متفرقة من جنوب شرق تركيا، من تفجيرات متكررة وهجمات يقوم بها أنصار حزب العمال على مراكز ومنشآت أمنية وعسكرية، راح ضحيتها عناصر من قوات الجيش والأمن التركيين.

ويسعى الحزب، الذي تأسس في سبعينات القرن الماضي على يد عبد الله أوجلان، وتضعه أنقرة على قائمة التنظيمات الإرهابية، إلى إقامة “دولة كردستان الكبرى”، فحمل، منذ عام 1984، السلاح ضد الحكومة التركية من أجل تحقيق هذا الهدف، ما أسفر حتى الآن عن مقتل أكثر من 40 ألف شخص في مناطق تقطنها أغلبية كردية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.