أخبار عاجلة

بالصور .. زيارة بعثة الصندوق الدولي للتنمية الزراعية IFAD أسيوط لمتابعة مشروع تطوير الري الحقلي في الأراضي القديمة

أكد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط على أهمية تنفيذ مشروعات تنموية زراعية بمصر تخدم المناطق الأكثر إحتياجًا وتعمل على تحسين الأوضاع المعيشية لصغار المزارعين موضحا دعمه المستمر للمشروعات الصغيرة والتي تساهم بشكل كبير في توفير فرص عمل للشباب والمرأة الريفية وذلك من خلال التعاون المشترك بين وزارة الزراعة والصندوق الدولي للتنمية الزراعية IFAD والصندوق الاجتماعي بأسيوط وأوضح رميح عبد الحسيب مدير الصندوق الاجتماعي بأسيوط أن المشروع يهدف إلى تحسين حياه الفقراء الريفيين والعمل على زيادة الإنتاج الزراعي ورفع مستوى الدخل لهم من خلال دعم المشروعات الصغيرة وتوفير خدمات التمويل الريفية وتسهيل صرف قروض لتنفيذ مشروعات للري والزراعة موضحا أن المشروع يستهدف عدة محافظات وهي أسيوط وسوهاج وقنا والأقصر وكفر الشيخ والبحيرة منوها إلى أن تم من خلال المشروع منح قروض من الصندوق الاجتماعي لحوالي 800 مشروع بإجمالي 7 مليون جنيه
وقال مدير الصندوق إن بعثة الصندوق الدولي للتنمية الزراعية IFAD زارت أسيوط لمتابعة مشروع تطوير الري الحقلي في الأراضي القديمة بالإضافة إلى متابعة أنشطة المدارس الحقلية والمنفذ بالتعـاون مع الصندوق الاجتماعي للتنمية ووزارة الزراعة حيث تم تفقد محطتي ري منفــذة من خلال المشروع بقرية عرب مطير والمروى والمسقى الخاص بها بالإضافة إلي زيارة 2 مدرسة حقلية بقرية عرب الأطاولة واحدة للرجال وأخرى للسيدات الريفيات وتم زيارة إحدى الروابط التسويقية للمزارعين بنطاق عمل المشروع بقرية الحمام كما انه تمت زيارة 2 مستفيد لمشـروعات ممــولة مـن خلال الصندوق الاجتماعي للتنمية بمبلغ مليون جنيه لكل منهم وهي عبارة عن مشروعات تصنيع علف حيواني وداجني بالمنطقة الصناعية بعرب العوامر وأبنوب وأشار إلى أن المشروع يضم 4200 فدان بالزمام الزراعي لقرى عرب مطير والأطاولة والحمام وبنى رزاح وأبنوب ومن أهم الأنشطة التي يقوم بها المشروع هي تحسين شبكة الري للأراضي الزراعية لصغار المزارعين الذين يمتلكون ثلاثة أفدنة في المتوسط كما يقوم على تحسين الإنتاجية الزراعية لصغار المزارعين من خلال نظام للبحوث والإرشاد الزراعي بالإضافة إلى دعم المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر التي توفر فـرص عمل للفقراء وللذين لا يملكون أراضى زراعية ومساهمته في دعم التسوق لصغار المزارعين والذين لا يملكون أراضى زراعية مضيفا أن المشروع يستهدف الفئة الأشد فقراً من سكان الريف في مناطق تم إختيارها تابعة للمحافظات المنفذ بها المشروع ويوفر فرص عمل للشباب من خلال الحصول على خدمات التمويل الريفية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.