أخبار عاجلة

العراق يصادق على إعدام متهمين بمجزرة سبايكر

صادق الرئيس العراقي فؤاد معصوم،   على أحكام الإعدام التي أصدرتها محكمة عراقية ضد أشخاص متهمين بارتكاب مجزرة راح ضحيتها نحو 1700 من طلبة كلية القوة الجوية والمتطوعين للقوات المسلحة، في قاعدة سبايكر شمال مدينة تكريت التابعة لمحافظة صلاح الدين بعد تمدد تنظيم داعش في حزيران 2014.

وذكر الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية العراقية، إن “فؤاد معصوم صادق على جميع أحكام الإعدام الخاصة بجريمة معسكر سبايكر والتي تمت المصادقة عليها من قبل محكمة التمييز الاتحادية”، مضيفاً أن “المشمولين بها هم المدانون بجرائم إرهابية خطيرة راح ضحيتها مئات المواطنين الأبرياء”.

وأشار الرئيس العراقي الذي يتهم بالتهاون في المصادقة على أحكام الإعدام من قبل قادة في التحالف الشيعي، إلى أن “المراسيم الموقعة أرسلت الى السلطة التنفيذية المعنية لغرض تنفيذ هذه الأحكام “، مؤكدا أن “صدورها تم بعد دراسة الملفات من اللجنة القانونية الخاصة المشكلة لهذا الغرض”.

وأضاف المكتب، أن “اللجنة القانونية في رئاسة الجمهورية مستمرة في دراسة الملفات المتبقية لحسمها والمصادقة عليها وفق الأصول الدستورية والقانونية النافذة”.

وكانت محكمة التمييز الاتحادية أعلنت، الأحد الماضي عن إرسال أحكام الإعدام القطعية الصادرة بحق المدانين في جريمة سبايكر إلى رئاسة الجمهورية، مشيرة الى أن ذلك جاء من أجل إصدار المراسيم الخاصة بتنفيذها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.