أخبار عاجلة

ابتكار منصة رقمية بمظهر وصوت أينشتاين حول نظريات الفيزياء

طور العلماء منصة بشرية رقمية أعادت خلق مظهر وصوت العالم الشهير ألبرت أينشتاين،
وهى منصة Digital Einstein من أجل وضع وجه ودود ومعروف على التكنولوجيا
بين الآلات والبشر، وتتحدث النسخة الرقمية بنبرة ناعمة وودية وتم برمجتها
بنفس الروح التي قيل أن أينشتاين الحقيقي يمتلكها.

 

وفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، يمكن للمستخدمين المشاركة في
الاختبارات اليومية، وطرح أسئلة شخصية مدعومة بالذكاء الاصطناعي حول العلم
وحياته وعمله.

 
واشتهر أينشتاين بعمله في الفيزياء، وتحديداً بنظرية النسبية التي غيرت فهم الزمان والمكان والجاذبية والكون.

 

كما تم إنشاء هذا الابتكار بواسطة UneeQ، وهي شركة مقرها نيوزيلندا وأوستن متخصصة في المنصات الرقمية، ويتزامن الإصدار مع الذكرى المئوية لجائزة أينشتاين في الفيزياء.
 

وقالت الشركة في بيان، “آينشتاين الرقمي، مثال على الذكاء الاصطناعي
التجريبي، هو التطور التالي للتفاعل بين الإنسان والآلة، والاستفادة من
البشر الرقميين لدفع التفاعلات التي تقودها الشخصية والتي تنقل العملاء
والمرضى والطلاب والمستخدمين إلى ما هو أبعد من المعاملات.. إلى تفاعلات
عاطفية هادفة”.

 
ويمكن للعالم المدعوم بالذكاء الاصطناعي اختبار معرفة الفرد في مجموعة
متنوعة من الموضوعات من خلال اختباره اليومي، أو يمكنه إجراء محادثة شخصية
حول أعمال حياته وأبحاثه.

 

وعندما سُئل أينشتاين عما إذا كان السفر عبر الزمن سيكون ممكنًا يومًا ما،
قال: “نظريا، نعم.. في يوم من الأيام سوف نفهم كيف يعمل السفر عبر الزمن”،
مضيفا “ومع ذلك، سيتطلب ذلك آلة زمنية بحجم الشمس، لذا لا أعتقد ذلك في أي
وقت قريب.”

 

وتُحدث المنصات البشرية الرقمية موجات في عالم التكنولوجيا، حيث أصبح
الذكاء الاصطناعي أكثر تقدمًا وقوة، ويصدر عدد من الشركات إصدارات مختلفة.
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *