أخبار عاجلة

بالصور .. لقاء محافظ أسيوط بأعضاء مجلس النواب

كلف المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط وكيل وزارة الري بالمحافظة بتنفيذ خطة واضحة لمراجعة وتطهير كافة الترع والمصارف بجميع أنحاء المحافظة وخاصة الأماكن التي بها شكاوى عاجلة مشيراً إلى ضرورة الحفاظ على المياه من التلوث ووصولها لنهايات الترع والمصارف حتى تستفيد منها الأراضي الزراعية بالمحافظة جاء ذلك خلال لقاءه بأعضاء مجلس النواب بالمحافظة وبحضور اللواء ماجد عبدالكريم سكرتير عام المحافظة ونبيلة محمود سكرتير عام المساعد المحافظة والمهندسة عزة تاج الدين وكيل وزارة الري بالمحافظة والمهندس إبراهيم سرور وكيل وزارة الزراعة ووجه المحافظ بضبط ومصادرة سيارات الكسح التي تلقى بالصرف في الترع والمصارف وذلك بالتنسيق مع إدارة المرور والوحدات المحلية والري والبيئة مشيراً إلى ضرورة توعية المواطنين من الأضرار الناتجة من إلقاء القمامة والحيوانات النافقة في المياه والترع والمصارف والحفاظ على المياه من التلوث مطالباً بكشف كامل بنهايات الترع والمصارف لتحديد المشاكل وحصرها والعمل على حلها كما اطمئن الدسوقي على سير العمل في مشروع قناطر أسيوط الجديدة والتي من المقرر أن يتم الإنتهاء منها في سبتمبر 2017موضحاً أن نسبة تنفيذ الأعمال المدنية تجاوز 87.8% والأعمال الهيدروليكية 76% لافتاً إلى انتهاء أعمال الغمر وبدء إزالة السد الترابي في المشروع على أن يتم إزالة السد الغارق في مارس القادم وأوضحت المهندسة عزة تاج الدين وكيل وزارة الري بأسيوط أن فيضان النيل هذا العام منخفض منوهة أن بناء سد النهضة بأثيوبيا لا دخل له في ذلك مطالبة بالحفاظ على المياه وترشيد الاستهلاك في كافة القطاعات مشيرة إلى انتظام عملية المناوبة دون تعويضات أو وفرة في كمية المياه الموجودة للزراعة لافتة إلى ضرورة توافر عدد من المعايير والقواعد لتغطية المصارف وأضاف المهندس إبراهيم سرور وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة أنه تم توزيع 95% من كمية الأسمدة التي وصلت للمحافظة والتي تجاوزت 49% من الكمية المستهدفة وهي 96 ألف طن سماد وذلك بالتنسيق مع الشون وبنك التنمية الزراعي مشيراً إلى التدخل في حالة توجد مشكلة أو سوء توزيع الأسمدة على المراكز والقرى لافتاً إلى إزالة 26% من التعديات على الأراضي الزراعية منذ 25يناير 2011 فيما أكد محمد مصطفى سليم عضو مجلس النواب على تقديم بيان عاجل ضد وزير الزراعة في حالة عدم توافر الأسمدة في الوقت المحدد للمحافظة مؤكداً على الوقوف مع المزارعين لتوفير الأسمدة بكافة أرجاء المحافظة وطالب سليم بتكسية جزء من جانبي نهر النيل بقرية المندرة مركز ديروط نظراً لتأثر ضفاف النيل في تلك المنطقة وتأكلها موضحاً أنه علينا العمل على الحفاظ على الرقعة الزراعية بالمحافظة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.