أعلنت العائلة الملكية في بريطانيا، اليوم الجمعة، وفاة الأمير فيليب، دوق إدنبرة وزوج الملكة إليزابيث الثانية، عن 99 عامًا.



تزوج فيليب والملكة لأكثر من 70 عامًا، وقبل أن يتزوجا عام 1947، تخلى عن ألقابه الملكية اليونانية والدنماركية وأصبح مواطنًا بريطانيًا، حصل على العديد من الألقاب الملكية بما في ذلك دوق إدنبرة وإيرل ميريونث وبارون جرينتش، لم يصبح أميرًا رسميًا في المملكة المتحدة حتى عام 1957.



استأنف فيليب مسيرته البحرية، التي علقها مؤقتًا بعد الزواج، في عام 1949 عندما تم تعيينه ملازم أول وثاني قائد مدمرة مقرها مالطا، بعد انتقاله ذهابًا وإيابًا بين لندن ومالطا، عاد فيليب إلى المملكة المتحدة في عام 1951 ، وأخذ إجازة مفتوحة من البحرية بعد أنباء عن مرض الملك.



على الرغم من أن فيليب كان يتمتع بصحة جيدة بشكل ملحوظ في التسعينيات من عمره، إلا أنه عانى من اعتلال صحته في السنوات الأخيرة وقضى عيد الميلاد عام 2011، في المستشفى عندما احتاج إلى دعامة للقلب.