أخبار عاجلة

اهالى “العتمانية”و”ميت بدر حلاوة: سعداء بانتصارهم على فيروس سى

انفردت قرية ميت بدر حلاوة بمركز سمنود فى اليوم العالمي للإلتهاب الكبدى الفيروسى بتجربة ناجحةو لأول مرة  قرية مصرية نجحت مؤسسة الكبد في إعلانها خالية تماما من فيروس سى ،  مادعى  الى  احتفال شعبى وتنظبمى وسط حضور منسقي القرية ومن تم شفاء هم من أهالى القرية وشاركهم  فرحتهم اللواء احمد صقر محافظ الغربية والبروفيسور فيليبا استر بروك ممثله منظمة الصحة العالمية ومسئول ملف الفيروسات الكبدية والايدز بالمنظمة وعدد كبير من القيادات الشعبية والتنفيذية بمحافظة الغربية .

أكد الدكتور جمال شيحة رئيس مجلس أمناء مؤسسة الكبد المصري رئيس لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب أن اختيار قرية ميت بدر حلاوة  هذا العام ياتى ضمن إستراتيجية المؤسسة في تعريف العالم كله بالتجربة المصرية الناجحة في إعلان 14 قرية مصرية حتى الآن خالية تماما من فيروس سى .

وأشار الدكتور جمال شيحه إلى أن احد أهم أسباب نجاح مبادرة نحو قرية خالية من فيروس سى في إعلان 14 قرية مصرية خالية من فيروس سى حتى الآن هو الإيمان بحق كل مواطن مصرى غير قادر مصاب بفيروس سى في الحصول على خدمة علاجية جيدة والعمل وفق تخطيط علمى مدروس وتبنى استراتيجيات المسار المزدوج في محاربة فيروس سى من خلال السير بشكل متوازى يجمع في آن واحد بين تقديم الخدمة العلاجية الأفضل عالميا والتوعية المستمرة لطرق الوقاية من الإصابة بالمرض ، والحماية من عدم الإصابة بالمرض من جديد للمرضى الذين تم شفائهم.

وأوضح “شيحة” أن العمل في مشروع نحو قرية خالية من فيروس سى سوف يستمر ويتواصل خلال الفترة القادمة وانه جارى العمل حاليا في 22 قرية لتصل أعداد القرى التى أعلنتها المؤسسة خالية تماما من الفيروسات الكبدية في مرحلة عمل المشروع الأولى 36 قرية ، وان المؤسسة تتجه في إستراتجية عملها للفترة القادمة إلى وصول نشاط مشروع نحو قرية خالية من فيروس سى إلى محافظات الصعيد وان البداية سوف تكون بمحافظتى أسيوط وسوهاج .

واعرب اللواء احمد صقر محافظ الغربية عن فخره الشديد بما قامت به مؤسسة الكبد المصرى من إعلان 14 قرية مصرية خالية من فيروس سى حتى الآن مؤكدا أن محافظة الغربية كان لها نصيب كبير من هذه القرى حيث نجحت مؤسسة الكبد المصرى في إعلان قريتي ميت بدر حلاوة مركز سمنود والعثمانية مركز المحلة الكبرى قريتين خاليتين من فيروس سى .

ودعا محافظ الغربية كل منظمات المجتمع المدنى للحذو حذو مؤسسة الكبد المصرى باختيار مجال العمل الأكثر احتياجا لشرائح المصريين كذلك العمل الدءوب لانجاز الهدف مهما واجها ذلك من صعوبات  .

و عبر أهالى ميت بدر حلاوة عن امتنانهم الشديد لمؤسسة الكبد المصرى مؤكدين على أن إعلان قريتهم خالية من فيروس سى كان حلم ولم يتوقع احد منهم تحقيقه في يوم من الأيام إلا أن فريق عمل مؤسسة الكبد المصرى  جعل الحلم حقيقة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.