أخبار عاجلة

رئيس جامعة أسيوط يؤكد على أهمية عودة الحياة النيابية كا دليلاً دامغاً على إرساء قواعد الديمقراطية في مصر

شدد الدكتور أحمد عبده جعيص على الدور الريادي للبرلمان المصري في المنطقة العربية منذ إنشائه حيث يعد الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط والذي يمثل شاهداً على لحظات تاريخية فارقة على مر العصور والتي نجح خلالها في تغيير مجرى الحياة السياسية في مصر والوطن العربي وألقت بظلالها على الصعيد السياسي العالمي بأكمله صرح بذلك الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط عقب مشاركته في الاحتفال بمرور 150 عاماً على إنشاء البرلمان المصري في مدينة شرم الشيخ وذلك بحضور رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي ونواب البرلمان المصري وبمشاركة عدد من رؤساء البرلمانات على مستوى العالم ولفيف من الشخصيات العامة والسياسية البارزة من مختلف دول العالم  وقد أكد رئيس جامعة أسيوط أن عودة الحياة البرلمانية في مصر تمثل دليلاً دامغاً على إرساء قواعد الديمقراطية في مصر بتنفيذ الاستحقاق الثالث لخارطة الطريق التي تم إعلانها في ثورة 30 يونيو بتوافق من مختلف القوى السياسية والوطنية مشيراً إلى أن استعادة المؤسسات الوطنية العريقة للدور المنوط بها في تنظيم الحياة السياسية له أهمية كبرى في الحفاظ على مكانة مصر الدولية ودورها المحوري في المنطقة كما يعزز مسيرتها في طريق التقدم والتنمية المنشودة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.