وسط استمرار أزمة الرئاسة.. جعجع يتهم إيران بالاستثمار في الفوضى اللبنانية

حذر رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، من أن إيران تستثمر في الفوضى اللبنانية، مشيرًا إلى أن حزب الله يفضل الفراغ لأن ضعف الدولة قوة له.

وقال جعجع، في تصريحات له، إن “ممارسات إيران في لبنان تشكل معضلة كبيرة ونتيجتها أنه لا يوجد جمهورية تقوم كما يجب بوجود القرار الاستراتيجي خارجها، والقرار الاستراتيجي عند حزب الله.. من خلال أخذ جزء من الشعب اللبناني وتمويله بشكل مستمر وتسليحه باتجاه آخر أبعد من الكيان والدستور والوجود اللبناني، مما خلق مشكلة لبنانية لا يعرف حلها إلا الله”، على حد تعبيره.

ورأى أن “سعي إيران لدور إقليمي قد يكون مشروعًا لو كانت تسعى له بما تسمح به الأعراف والسياسات الدولية والعلاقات بين الدول وليس خارج الأطر الموجودة”.

وأضاف أن “نتائج التدخل الإيراني، معاناة لبنان من أزمة مستمرة منذ 25 عاما، خصوصا آخر 11 عاما”، بحسب صحيفة “الشرق الأوسط”.

واعتبر أن “مشاركة حزب الله في الحرب السورية خطأ تاريخيا وليس استراتيجياا، تحمل لبنان جزءا من نتيجته منذ أربعة أعوام”.

وحذر من أن “فشل مبادرة زعيم كتلة المستقبل سعد الحريري المتوقعة لانتخاب رئيس تكتل التغيير والإصلاح العماد ميشال عون رئيسا للجمهورية، ستجعل لبنان أمام احتمالات رهيبة لا أريد التفكير فيها”.

وأكد أن “الحريري جاد وجدي في مبادرته، لكنه يحتاج إلى بعض الوقت لبناء الثقة مع عون وإقناع جمهوره بانتخابه بعد كل ما مرت به العلاقة بين الطرفين”، مشيرًا إلى أنه “مقتنع بأن حزب الله لا يريد عون رئيسًا للجمهورية، كما لا يريد غيره، فهو يفضل الفراغ لأن دولة ضعيفة تعني أن الحزب سيكون قويا، والعكس صحيح”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.