كشف تقرير نشر في صحيفة الديلى ميل البريطانية، على ضرورة تناول مكملات فيتامين (د) في أشهر الشتاء، نظرا لأنه يساعد في تقليل خطر الإصابة بفيروس كورونا، و الحماية من الأمراض والعدوى الفيروسية.

وأوصى التقرير على تناول جرعة يومية تقدر بنحو 10 ميكروجرام، من فيتامين د الذى يساعدك على تقوية العظام والأسنان والعضلات، وقد يكون الحصول على الجرعة المناسبة من فيتامين د من خلال التعرض لأشعة الشمس خاصة مع اقتراب فصل الربيع، حيث تبين أنه يسهم في تغذية البشرة أيضا.

وأظهر التقرير أن تناول فيتامين د يؤثر على صحة الجهاز المناعى، حيث يلعب دورا في صحة العظام والطاقة وتحسين المزاج، لذا نجد تراجع مستويات المناعة في أشهر الشتاء، نظرا لعدم تعرضنا لأشعة الشمس الأمر الذى يؤدى إى تفاقم الوباء، وبالتالي فإن ضمان أن مستويات فيتامين (د) كافية ، يمكن أن يساعد أيضًا في تحسين الصحة الجسدية والنفسية أيضا.

وتراجع مستويات تناول فيتامينات د في أجسامنا قد تؤدى إلى الإصابة بمرض الكساح عند الأطفال ، كما أنه يؤدى الى زيادة  خطر الإصابة بالسرطان والوفيات الناجمة عنه، حيث تبين وجود علاقة بين فيتامين د والآليات الجزيئية والخلوية المسؤولة عن ذلك.

وأظهرت الأبحاث أيضًا أن مستويات فيتامين (د) يمكن أن يكون لها تأثير على الحالات الطبية مثل التصلب المتعدد والتهاب المفاصل الروماتويدي والسكري وأمراض القلب والأوعية الدموية والالتهابات الميكروبية.