أقبل المئات من سكان العاصمة الروسية موسكو، على المشاركة في مهرجان موسكو للتجديف، حيث حول المئات من عشاق رياضة التجديف، مياه قناة تجديف فى موسكو إلى مسرح لحفلة تنكرية أتاحت للمشاركين فرصة عرض أزيائهم المختلفة، وكذلك المشاركة في سباق ودي، وسط مشاركة كبيرة من المواطنين المحبين لمهرجان التجديف.


وأصبحت رياضة التجديف أكثر شيوعا في وسط روسيا وتلقى قبولا كبيرا لدى المواطنين خلال السنوات الأخيرة على الرغم من عدم وجود بحار قريبة من مناطق المهرجان، ولكن يبحر جميع المشاركين في المهرجان في العديد من البحيرات والأنهار وبرك المياه في المدن.

مهرجان القوارب بالمئات

مهرجان القوارب بالمئات

 

مهرجان القوارب فى روسيا

مهرجان القوارب فى روسيا

ونشرت شبكة "سكاى نيوز" الإخبارية، لقطات توثق إقبال السكان على المشاركة في مهرجان موسكو للتجديف، وظهر المشاركون وهم يرتدون ملابس تنكرية طريفة، ويتبادلون الرقصات والترحاب على القوارب وسط المياه، فيما يتابعهم السكان على ضفاف الأنهار، لمتابعة تزيين الزوارق.

احتفالات بالمهرجان

احتفالات بالمهرجان

 

القوارب الملونة

القوارب الملونة

وفى هذا السياق، تعد نيوزيلاندا من أهم دول العالم اهتماما بالرياضات المائية نظرا لامتلاكها 180.000 كيلومتر من الأنهار، حيث تتمتع بالمغامرات المائية، وركوب الأمواج، والتجديف، والغوص، والغطس، والإبحار، وحتى السباحة مع الدلافين .



ويعتبر نهر تونجاريرو في نيوزيلندا واحدة من أفضل 10 مواقع للغوص في العالم، حيث تنحدر المنحدرات تحت الماء في الجزيرة بشكل حاد عبر المياه الكريستالية لتشكل متاهة من القناطر والكهوف والأنفاق المزينة بالإسفنج ومجموعة من النباتات الحية تحت الماء، يمكن رصد الأشعة، ومجموعة متنوعة من الأسماك الملونة غير الموجودة في أي مكان آخر في نيوزيلندا، وذلك بفضل التيار شبه الاستوائي من بحر المرجان.