قال المهندس محمد صلاح الدين، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بأسيوط، إنه سيتم تنفيذ مشروعات فى المياه بقيمة 3.5 مليار جيه في المحافظة خلال العام الحالى.

 

وحذر صلاح الدين، في مداخلة هاتفية لبرنامج "التاسعة" الذى يقدمه الإعلامى يوسف الحسينى، عبر القناة الأولى المصرية، من قيام بعض الشركات بتنقية المياه وتوزيعها على المواطنين في محافظة أسيوط دون إخضاعها لرقابة الدولة، مبينا بالقول: "هذا الموضوع تحول إلى شئ من التجارة في أسيوط، حيث تقوم بعض الشركات بسرقة المياه سواء من الشركة القابضة للمياه والصرف الصحى أو الترع وتقوم بتنقيتها وتوزيعها على المواطنين".

 

وأشار رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط، إلى أنه طبقا للقانون، فأن الشركة القابضة للمياه والصرف الصحى في أسيوط، هي الوحيدة المنوطة بالتعامل في تنقية المياه وترشيحها وتوزيعها على المواطنين، وتم إطلاق حملة للتوعية بمخاطر محطات تنقية المياه غير المرخصة في أسيوط.

 

وتابع: "هذه الشركات تستغل جهل المواطنين وحولت الموضوع إلى تجارة بالمخالفة للقانون، وننزل على أرض الواقع ونحذر المواطنين من مخاطر المياه غير المنقاه، بسبب التعامل العشوائي مع عمليات تنقية المياه، إضافة إلى وضعها في حاويات غير صحية لتوزيعها على الأهالى".